:



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


..ع ـبثُ ألوان .. وعْنجَهيَة مِحْبَرَة ..!



{ ..بياضُ حياةٍ | سوادُ ليل .. لوّث / جُمل بـِ حُزمَةِ ألوان ..!


"




|| ألوَانْي ||


قُدرتهُا على قلبْ الحقَائق .. خَانِقَة ..!

فَـ بِمُجَرد مَزج صَفاء بياض ٍ.. مع حلِكة سَواد ..!

يبهُت بَريق كلاهما ..فـَ ينتَفي العَفاف ..

فلا الصَفاء سَاد .. ولا الظَلام أسْتَبَد ..!



"
|"



|| ألًوَانْي ||



نراها تًجول .. بـِ كُل شَغَب / فَراغ .. عَ ـبَثْ ..!

تَحشُر فوضَاها بـِ أدق تفاصيلنا ..!

في قِمَة العْشق .. في مُنحَدر الكرَاهيَه ..!

عند تَشكيل قلوبنا .. عند إنهيارِهَا ..

بِنا .. لنَا .. علينَا .. مِناَ ..!




{ ..فـَ لـِنسمو بـِ البياض .. صعودَاً ..!

فـَ عند أعمِدة النْور ..

وبـِ رِفقة أصْدِقاء الضْوء ..

يتشَكّلون .. فـِ يعتمرون الطيْبَ قُبعـة ..

ويحيكْون مِن الجَمال .. رِدَاءً شَفافاً / طَاهراً كـَ قلوبِهم ...!

فـَ لا نُبْصرهُم إلا بـِ نْور .. يسبُقهُم ..!

يُخبِرُنا بـِ حجْم بياضِهم ..

فـَ نتجمَل بِهم ..!




{ ..

وَ لـِ نهوي بـِ السَواد .. هبوطَاً ..!

فـَ عِند أركانِ الظَلام ْ..

وفي أقصَاها إنْسَانيه ..

نراهم وقد توشْحوا بـِ اللؤم غطاءً ..

وبـِ الخيانَةِ مَأوى .. فـَ عَشِقوا التنَكُر .. زينَه ..!

فلا نُبصرهم إلا بـِ لونٍ كـَ الرمَاد ..

يدّعون الغموضْ لـِ يُبْطِنون السوَاد ..

و يلوثون الوجْود بِهم ..!





عـَفوكم هُنا ..

سـَ أعبث بـِ المَسارِ قليلاً ..

أقرءوني في اليسَار ..!




.. }

اللوْن /

كـَ تشَعُبِ سَحابٍ عانقني الآن ..

كَـ بياضِه ..


"
|"

بِـ مُجرَد تأرجُحِنا بين سمَاءٍ وأرض..

تتعلقُ أرواحنا ... تمتصُ من صَفاء ما حولها ..

فـَ تلهثُ أعمَاق قلوبِنا بـِ وعْودٍ / بـِ عهْود ..

سـَ أُصالِح .. سـَ أُسامِح ..

سـَ أمليء قلبْي إيمَانا .. سـَ أُغرِق روحْي غُفرَانا ..

لكن ..

ما أسْرعُه حنثُنا / نكثُنا ..!

حالمَا يستَقِر خوفُنا / جزَعُنا .. على مهابِِط الأرضْ..


إلهْي ..

عظُمَتْ ذنوبُنا .. رُحمَْاكْ ..









.. }
اللوْن /

كـَ لونُ قَلبي الآن تِجَاه أحدُهم .. حتمَاً هو أسوَد ..!


"
|"

أحزَنني حالهُ ..

يعيشُ كذِباً .. يشعُر كذِباً .. يتنفُس كذِباً ..

إلى أن أشفًق الكذِب عليه ..

ويزيد حالُه سْوءاً عِندما يُلًطِف موقِفُه فـَ يدّعْي الغموضْ ..

حتى الغموضْ يَستجديه بـِ أن يُوقِف تِلك المهزلة التي تحمِل إسمُه.. بُهتَاناً ..!


كذبٌ وغمْوضْ ..!

تشَابُه في المفهْوم .. إختِلافٌ في الدوافِع ..

كِلاهُما يُنتِج صورة مشوشة الملامِح ..!









عَفوكم .. أُخرى ..!

لـِ تجولي خِلسةٌ في عقولِكُم .. بـِ فكرةٍ ونظيُرها ..

تشتُت مُحتَوى .. قد لا يجمعُه إلا .. { بيَاضٌ و سوَاد }..!