بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الخواص المنسوبة إلى الأسماء الحسنى

الله : ذكره ضحى وعصرا وفي الثلث الأخير من الليل ستة وستين مرة بغير ياء يوصل إلى المطلوب.

الرحمن الرحيم : من خواصهما حصول اللطف الإلهي إذا ذكر عقيب كل فريضة مائة مرة.

الملك : من خواصه دوام الملك لمن واظب عليه في كل يوم أربعة وستين مرة.

القدوس : ذكره في الجمع مائة وسبعين مرة يطّهر الباطن من الرذائل.

السلام : فيه شفاء المرضى والسلامة عن الافات ومن قرأه مائة مرة على مريض شفى بإذن الله تعالى.

المؤمن : قراءته مائة وستة وثلاثين مرة أمان من شرّ الثقلين .

المهيمن : ذكره مائة وخمسة وعشرين مرة يورث صفاء الباطن والإطلاع على أسرار الحقائق.

العزيز : من قرأه أربعين يوما كل يوم أربعين مرة لم يحتج إلى أحد .

الجبار : من قرأه في كل يوم إحدى وعشرين مرة أمن من الظلمة .

المتكبر : من ذكره عند جبّار ذلّ .

الخالق : من أكثر ذكره نوّر الله تعالى قلبه .

الباريء : من أكثر ذكره بقي طريا في قبره .

الغفّار : من ذكره عند صلاة الجمعة مائة مرة ويقول اللهم اغفر لي يا غفار غفر الله تعالى له .

القهار : من أكثر ذكره أخرج الله تعالى حبّ الدّنيا من قلبه ومن قال في محاق الشهر اخر الليل(يا قاهر يا قهار يا ذا البطش الشديد أنت الذي لا يطاق انتقامه) ودعا على عدوّه قهره الله وامنه منه .

الوهّاب : من ذكره وهو ساجد أربع عشرة مرة أغناه الله تعالى، ومن ذكره اخر الليل حاسر الرأس رافعا يديه مائة مرة أذهب الله تعالى فقره وقضى حاجته .

الكريم الوهاب ذو الطول : من أكثر ذكر ذلك رزقه الله من حيث لا يحتسب .

الرزاق : من أكثر ذكره رزق البركة .

الفتاح : من ذكره عقيب صلاة الفجر سبعين مرة واضعا يده على صدره أذهب الله عن قلبه الحجاب .

العليم : من خواصه أنه يفتح المعارف على ذاكره .

الحكيم العليم : من أدام ذكرهما وله أمر مهم كشف الله له عن مطلبه وكذلك الحفيظ والحكيم.

القابض : من كتبه أربعين مرة على أربعين لقمة أربعين يوما وأكله امنه الله من عذاب الجوع طول عمره .

الباسط : من ذكره في السحر وهو رافع يديه عشرا لم يحتج إلى مسألة أحد .

عالم الغيب : من قرأه بعد الصلاة مائة مرة حصل له الكشف عن المغيبات .

الخافض : من ذكره سبعين مرة دفع الله عنه شر الظالمين .

الرافع : من ذكره عقيب الظهر مائة مرة زاده الله تعالى رفعة .

المعز : ذاكره يرزق الهيبة .

المذل : من ذكره في الليل المظلم وهو ساجد على التراب ألف مرة . وقال(يا مذل الجبارين ومبير الظالمين إن فلانا أذلني فخذ لي حقي منه) فإنه يؤخذ لوقته ومن قرأه خمسا وخمسين وسجد وقال(إلهي امني من فلان) امنه الله منه .

السميع : من أكثر ذكره استجيب له .

الحكيم العدل : من أكثر من ذكرهما في جوف الليل خصّه الله تعالى بلطائفه وجعل باطنه خزانة سره .

اللطيف : ما أسرعه لتفريج الكروب إذا ذكر في أوقات الشدائد .

الهادي الخبير المبين : من استدام هذا الذكر عقيب سهر وجوع عثر على أسرار الغيب وكذا ذكر النور الهادي ويقول بعده(إهدني يا هادي وأخبرني وبين لي يا مبين)

الحليم الرؤوف المنان : ما ذكره خائف إلا أمن .

الحكيم : من كتبه وغسله بماء ورشّه على الزرع زكا وظهرت بركته .

الغفور : من أكثر من ذكره ذهب عنه الوسواس .

الشكور : من تلاه على ماء أربعين مرة وغسلت منه العين برئت .

العلي : من أكثر ذكره وعلقه عليه كان عند النّاس وجيها .

الحفيظ : وهو أمان من الغرق ، سريع الإجابة للخائفين ذاكره لا يزال محفوظا .

الحسيب : من قال سبع أسابيع (حسبي الله الحسيب) ويبدا من يوم الخميس، يقول ذلك كل يوم من كل أسبوع سبعين مرة كفى مؤنة ما يطلبه ونجا مما يخافه.

الجليل : من أكثر ذكره وقّره كل من راه وهابه.

الكريم : من ذكره ونام على الذكر أمر الله تعالى الملائكة أن تدعو له وتقول امنك الله .

القريب المجيب : من أكثر ذكره امنه الله تعالى.

الواسع : من أكثر ذكره وسّع الله تعالى عليه .

الودود : من تلاه ألف مرة على طعام وأطعمه المتباغضين تحابا.

المجيد : من أكثر ذكره شفي من جميع الالام.

الباعث : من ذكره عند نومه مائة مرة وأمرّ يده على صدره أحيى الله تعالى باطنه ونوّر قلبه .

الشهيد الحق : من كتبه على أربع زوايا ورقة ويكتب ما ضاع أو غاب في وسط الورقة ويبرز نصف الليل إلى تحت السماء وينظر إليها ويكرّر هذين الإسمين سبعين مرة فإنه يأتيه خبر الضّائع أو الغائب.

القوي : من كان له عدوّ ولا يقدر على دفعه فليعمل من الدقيق ألف بندقة ويقول على كل واحدة يا قوي ويرميها للطيور يكفي شر عدوّه .

المعيد : من قام في زوايا بيته نصف الليل وكرّر سبعين مرة وقال يا معيد ردّ عليّ كذا فإنه في الأسبوع يأتيه خبر الغائب أو هو، فسبحان من أودع أسراره أسماءه.

المحيي المميت : من كانت نفسه نافرة عن الطاعة فليضع يده على صدره ويذكرهما عند منامه فإن نفسه تطيعه.

الحيّ : من ذكره على مريض أو رمد تسع عشرة مرة شفي وذكر الحيّ القيوم في اخر الليل في الزيادة أثر عظيم .

القيّوم : من ذكره كثيرا جعل له تصفية القلب ومن نقش الحيّ القيّوم على خاتم أحي الله ذكره وإن كان خاملا وأمن خوفه .

الواجد : من ذكره على طعام وأكله وجد في باطنه النّور .

الماجد : ذكره في الخلوة يورث النّور .

الصمد : ذاكره لا يجد ألم الجوع .

القادر : من أكثر ذكره في الخلوة ألف مرة عند وضوئه غلب خصمه .

التواب : من أكثر ذكره تاب الله عليه .

المنتقم : من أكثر ذكره كفى أمر عدوّه .

مالك الملك : من أكثر ذكره أغناه الله في الدّرين .

الغني المغني : من ذكرهما عشر جمع كل جمعة عشرة الاف مرة ولا يأكل حيوانا أغناه الله تعالى عاجلا واجلا وإن قرأ مع ذلك الفاتحة كذلك رزق الغنى يقينا .

المانع : من أكثر من ذكره عند النوم قضى الله دينه .

النّور : من ذكره ألف مرة جعل الله تعالى له نورا ظاهرا أو باطنا.

الهادي : من أكثر من ذكره رزقه الله المعرفة .

البديع : من ذكره ألف مرة قضيت حاجته.

الوارث : من ذكره ألف مرة هداه الله تعالى إلى الصواب.

الصبور: من ذكره ألف مرة ألهمه الله الصّبر على الشدائد.